تراجع الأسواق 30-50% مقارنة مع الجمعة البيضاء العام الماضي

قال نقيب تجار الألبسة والأقمشة والأحذية سلطان علان، السبت، إن الحركة التجارية في “الجمعة السوداء” العالمية، و”البيضاء” عربيا، كانت دون الطموح، مؤكدا أن الاسواق شهدت تراجعا بنسبة تراوحت بين 30- 50%، مقارنة مع الجمعة البيضاء من العام الماضي.

وأضاف، أنه “وبرغم التحضيرات المسبقة والإعلانات التجارية لتخفيضات “الجمعة البيضاء”، إلا أنها لم تكن بالمستوى المأمول”، مضيفا أن الأسواق شهدت ضعفا كبيرا قبل نحو ثلاثة أسابيع، نتيجة لترحيل قرار المستهلك للشراء في يوم التخفيضات.

واستعرض علان أبرز أسباب التراجع بضعف القوة الشرائية للمستهلك، واستقطاب المواقع والتطبيقات التجارة الإلكترونية الخارجية حجما كبيرا من الحركة الشرائية نتيجة لتخفيضاتها الكبيرة، ما أوجد منافسة غير عادلة في الأسواق.

ولفت إلى أن تطبيقات التجارة الإلكترونية الخارجية تستقطب نسبة كبيرة من العملية الشرائية نتيجة لانخفاض الكلف التشغيلية، والرسوم الجمركية والضريبية، حيث تمنح التطبيقات المستهلك افضلية سعرية، نتيجة عدم عدالة الرسوم الجمركية المفروضة على القطاع.

وأشار علان إلى أن التجار كانوا ينتظرون “الجمعة البيضاء” لتحقيق جزء من طموحاتهم وتسديد الالتزامات وتعويض الخسائر التي لحقت بهم نتيجة تداعيات جائحة فيروس كورونا.

وطالب الجهات المعنية بإجراء مراجعة سريعة وفورية لمعرفة وسد مكامن الخلل، إضافة إلى المعاملة بالمثل مع الاعفاءات الممنوحة للطرود البريدية، بحيث تكون جميع أنواع التجارة في نفس المستوى من الاعباء الضريبية.

وكانت تخفيضات الجمعة البيضاء بدأت يوم الأربعاء الماضي وتستمر حتى نهاية السبت.

بترا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: