وزيرة الصناعة: حديث عن إنشاء منطقة لوجستية في المنطقة الحدودية مع فلسطين

قالت وزيرة الصناعة والتجارة والتموين مها العلي، الثلاثاء، إن حديثاً يجري لإنشاء منطقة لوجستية في المنطقة الحدودية مع فلسطين، للمساهمة في زيادة حجم التبادل التجاري والتعاون الاقتصادي بشكل عام بين الأردن وفلسطين.

وذكرت العلي لـ “المملكة” أن حجم التبادل التجاري أي “صادراتنا تقريبا” إلى فلسطين تصل إلى 160 مليون دولار، مضيفة “نحن سعداء بالرقم لكننا نعتبره متواضعا”.

وعقدت الوزيرة مع وزير الاقتصاد الفلسطيني خالد العسيلي اجتماعا في عمّان بحث آليات رفع التبادل التجاري من الطرفين، وهو ما يحتاج مجموعة آليات من الطرفين، وأيضا من الجانب الإسرائيلي تتعلق بترتيبات التبادل التجاري، وفق الوزيرة.

واستُكمل خلال لقاء بين نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي ووزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد على الجانب الأردني من جسر الملك حسين الشهر الماضي اتفاق ضمن بروتوكول باريس سيرتفع بموجبه سقف الصادرات الأردنية إلى الضفة الغربية المحتلة من 160 مليون دولار سنويا إلى نحو 700 مليون دولار سنويا، منها 470 مليون دولار للمنتجات المطابقة للمواصفات الفلسطينية.

وقال بيان وزارة الخارجية في حينه “سيتم خلال الأيام المقبلة أيضا متابعة تفاصيل اتفاق رفع سقف الصادرات إلى السوق الفلسطيني بين المسؤولين في الأردن وإسرائيل ودولة فلسطين، وفق بروتوكول باريس الذي وقع بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي في العام 1994”.

وأوضح بيان لوزارة الصناعة والتجارة والتموين، الثلاثاء، إن نهاية اللقاء بين علي والعسيلي شهد التوقيع على خطة عمل لتعزيز حجم التبادل التجاري بين الأردن ودولة فلسطين، بما يتضمن تشبييك أصحاب الأعمال في كلا البلدين وتوقيع برنامج تنفيذي لتفعيل مذكرة التفاهم للاعتراف المتبادل بشهادات المطابقة وعلامات الجودة وكذلك التوقيع على برنامج تنفيذي لتفعيل اتفاقية الاستثمار الموقعة بين البلدين، وعقد عدد من اللقاءات والفعاليات الاقتصادية للترويج للفرص الاستثمارية في كلا البلدين بما يساهم بتعزيز التكامل الصناعي والتجاري والاستثماري بين البلدين.

وأكدت الوزيرة خلال اللقاء مع العسيلي الحرص على تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الأردن وفلسطين وأهمية العمل المشترك لإيجاد آليات فعالة وضمن مدد زمنية محددة لرفع مستوى التبادل التجاري بين البلدين، والعمل سوية لتذليل الصعوبات التي تحد من انسياب التجارة البينية.

وقالت إن حجم التجارة البينية بين الجانبين دون مستوى الطموح في ضوء الإمكانيات الكبيرة المتوفرة لدى القطاعات الاقتصادية المختلفة حيث بلغت الصادرات الأردنية إلى السوق الفلسطيني ما مقداره 152 مليون دولار أميركي تقريبا في العام 2020 فيما بلغ حجم التبادل التجاري 203 ملايين دولار للعام ذاته.

وأطلعت الوزيرة الجانب الفلسطيني على الترتيبات التي تم التوصل اليها بغرض زيادة الصادرات الاردنية الى السوق الفلسطيني لتصل إلى حوالي 700 مليون دولار.

وأكد العسيلي على أهمية زيادة التبادل التجاري بين البلدين إلى مليار دولار، مشيراً إلى اهتمام الحكومة الفلسطينية بزيادة حجم التبادل الأردني الفلسطيني ليرقى إلى العلاقات المتميزة التي تربط البلدين.

كما أكد العسيلي على دعوة القطاع الخاص الفلسطيني وتحفيزه للتشبيك مع القطاع الخاص الأردني لغاية إقامة استثمارات مشتركة سواء في الأردن أو فلسطين، ووجه الوزير دعوة إلى الوزيرة للحضور الى فلسطين والتعرف على قصص نجاح القطاع الخاص الفلسطيني والاطلاع على المزايا الاستثمارية.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: