السفير الصيني: الصين مستعدة لمواصلة التعاون مع الأردن للتخلص من تداعيات كورونا

أكد السفير الصيني تشن تشوان دونغ في الأردن، الخميس، على تشجيع بلاده للشركات الصينية الكبرى على الاستثمار في الأردن.

وأضاف خلال ندوة افتراضية أقيمت للحديث عن العلاقات الأردنية الصينية، أن “الصين مستعدة لتوسعة التبادلات التجارية وتعزيز الصداقة بكافة المجالات”.

وفي صدد مكافحة وباء فيروس كورونا، أشار السفير إلى أن الجانب الصيني على استعداد لمواصلة التعاون مع الجانب الأردني للتخلص من تداعيات الوباء في أسرع وقت ممكن، موضحاً أن اللقاحات تلقى تقبلا في الشارع الأردني.

ودعا السفير إلى اغتنام فرص التنمية الجديدة، ودفع العلاقات الثنائية إلى مستوى جديد.

وطرح السفير خلال الندوة 5 اقتراحات لتطوير العلاقات بين البلدين ومنها: تعزيز الاتصال الاستراتيجي في عملية توطيد الصداقة؛ مشيراً إلى أنه على الرغم من التباعد الجغرافي بين الصين والأردن، إلا أن مصيرهما وقلوبهما مترابطتان.

واضاف انه يتعين على البلدين تدعيم الثقة السياسية المتبادلة، وتقوية الاتصال والتنسيق الاستراتيجيين، وتعزيز الصداقة بين الشعبين، وتوسيع التبادلات والتعاون في التعليم، والسياحة، والثقافة، والأخبار، والرياضة، والشباب، وغيرها من المجالات، وتعميق الصداقة التقليدية بين الصين والأردن.

“الصين على استعداد لتكثيف التبادلات على جميع المستويات مع الجانب الأردني، وتعزيز التبادلات بين الأحزاب السياسية والبرلمانات والمنظمات غير الحكومية، وتبادل الخبرات في مجال الحكم والإدارة، وتقديم دعم قوي لبعضهم البعض في القضايا المتعلقة بالمصالح الجوهرية للأردن”، وفق السفير.

ودعا إلى تعميق التعاون العملي على أساس الكسب المشترك للجانبين.

وقال السفير ان الصين دخلت مرحلة جديدة من التطور، وستلتزم بالسياسة الوطنية الأساسية للانفتاح على العالم الخارجي، وترغب في تقاسم فرص التنمية مع جميع دول العالم، وإن آفاق التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري بين الصين والأردن واعدة.

واكد ان الصين ترحب وتدعم بنشاط مشاركة الأردن في بناء “الحزام والطريق”، وهي على استعداد لتعزيز مواءمة استراتيجيات التنمية مع الجانب الأردني، وتعزيز المزايا التكميلية، وتعميق التعاون في مجالات الطاقة والاتصالات وبناء البنية التحتية، والسعة الإنتاجية.

ووفق السفير، تشجع الصين الشركات الصينية القوية على الاستثمار في الأردن، وتأمل في أن يواصل الأردن توفير بيئة عادلة وشفافة وغير تمييزية للشركات الصينية.

ورحب بمشاركة الشركات الأردنية في المعارض المختلفة مثل معرض الصين الدولي للاستيراد لتوسيع صادرات البضائع الأردنية إلى الصين.

وأشار إلى ضرورة “دعم بعضنا البعض على طريق استكشاف التنمية الخاصة بكل منا، سواء أكان مسار التنمية لبلد ما صحيحًا أم لا، فإن الناس في هذا البلد هم الأكثر دراية.

وتابع: على مدى المائة عام الماضية، اختارت كل من الأردن والصين مسار التنمية الخاص بها بناءً على تاريخها وظروفها الوطنية، وحققت إنجازات عظيمة، كما خلقت نموذجًا للتعايش المتناغم بين الأنظمة الاجتماعية المختلفة.

“تعارض الصين جميع أشكال التمييز والتحيز ضد مجموعات عرقية وديانات معينة، وهي على استعداد للدعوة بشكل مشترك وتعزيز الحوار والتسامح بين مختلف الحضارات والأديان، وتعارض بشكل مشترك “نظرية التفوق” للحضارة و “رهاب” المؤسسات.

ولفت إلى تعزيز عملية السلام بصوت العدل والإنصاف، وقال ان القضية الفلسطينية تتعلق بالسلام والاستقرار الإقليميين، والعدالة الدولية، والضمير الإنساني والمصداقية، والحل العادل والمعقول لهذه القضية شرط أساسي لتحقيق السلام والأمن الدائمين في منطقة الشرق الأوسط.

واكد ان كل من الأردن والصين تتمسكان بالعدالة والسلام، وتؤيدان بقوة مطالب العدالة الفلسطينية. ويتعين على البلدين تعزيز التواصل والتنسيق في القضايا الإقليمية مثل القضية الفلسطينية، وتوحيد الجهود لتعزيز السلام، والمساهمة بالقوة والحكمة في حل مشاكل القرن.

ودعا إلى العمل الجاد في رؤية بناء مجتمع صيني عربي ذو مصير مشترك، وقال إن الصين والوطن العربي شريكان جيدان من أجل المنفعة المتبادلة وإخوان جيدان يشتركان في السراء والضراء.

وأقامت السفارة الصينية في عمان الخميس، ندوة افتراضية عبر تطبيق “زووم” تناقش تعزيز العلاقات بين الأردن والصين.

وبحسب السفارة الصينية سيكون عنوان الندوة “الذكرى المئوية لتأسيس الحزب الشيوعي الصيني: رؤى وفرص العلاقات بين الأرن والصين”.

بلغت الصادرات الأردنية إلى الصين عام 2018 نحو 104.8 ملايين دولار مقارنة مع نحو 137.3 مليون دولار في العام 2017، مسجلةً بذلك إنخفاضاً بما نسبته 23.7%، في مقابل مستوردات من الصين بلغت ما يقارب 2.77 مليار دولار في العام 2018، مقارنه مع نحو 2.76 مليار دولار في العام 2017،

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: