562 شكوى وردت “هيئة الاتصالات” على خدمات الاتصالات والبريد في آب

بلغ مجموع الشكاوى الواردة لهيئة تنظيم قطاع الاتصالات على خدمات الاتصالات والخدمات البريدية خلال شهر آب/ أغسطس الماضي نحو 562 شكوى، حيث بلغت نسبة المعالجة 98% من المجموع الكلي للشكاوى، إذا ما استثنيت شكاوى التغطية والتي تتطلب وقتاً لمعالجتها للتحقق من مواقع مشار إليها في الشكاوى والقيام بالجولات الميدانية للتحقق من طبيعة الشكاوى.

وأشارت الإحصائيات إلى أن الشكاوى الواردة للهيئة توزعت على خدمات الهواتف المتنقلة بمجموع بلغ 171 شكوى وبنسبة 30% من مجموع الشكاوى، وخدمات الهاتف الثابت بمجموع بلغ 10 شكاوى وبنسبة 2%، فيما بلغ مجموع الشكاوى المتعلقة بخدمات الإنترنت 375 شكوى وبنسبة 67%، وتلقي 5 شكاوى متعلقة بالخدمات البريدية بنسبة 1%.

وبالمقارنة مع إحصائيات الشكاوى خلال شهر تموز/ يوليو، زاد عدد الشكاوى بما يقارب 30%، إلا أن نسبة معالجة الشكاوى لشهر آب/ أغسطس بلغت 98% مقارنة مع شهر تموز/ يوليو والتي كانت 91%.

وتتعامل الهيئة مع الشكاوى من خلال مركز مخصص لتلقي ومتابعة الشكاوى ومن خلال عدة قنوات مخصصة لهذه الغاية تمثلت بإتاحة المجال للاتصال عبر الرقم المجاني (117000)، إضافة إلى البريد الإلكتروني (COMPLAINTS&ENQUIRIES@TRC.GOV.JO)، وصفحة الهيئة على فيسبوك، والموقع الإلكتروني للهيئة والمرتبط بشكل مباشر مع النظام المؤتمت لتلقي ومتابعة الشكاوى.

ويتم متابعتها من خلال ضباط ارتباط شركات الاتصالات المعتمدين لدى الهيئة لهذه الغاية والتواصل مع مقدمي هذه الشكاوى للتحقق من حل الشكاوى المقدمة من قبلهم وفقاً للقوانين والتشريعات النافذة، بحسب الهيئة.

مراجعة أمر الدفاع 32 المتعلق بتنظيم عمل الأشخاص غير متلقي المطاعيم

أعلن وزير الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي، الاثنين، عن مراجعة أمر الدفاع 32 المتعلق بتنظيم عمل الأشخاص غير متلقي مطاعيم كورونا.

وقال الشمالي خلال اجتماع للجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية “ستتم مراجعة أمر الدفاع رقم 32 فيما يخص الإغلاق وإيجاد البديل، وسيتم نقاشه مرة أخرى لوضع آلية أخرى للإغلاق؛ لضمان سلامة المواطنين واستدامة عمل المنشآت”.

وأضاف “منذ نحو شهر ونصف صدر أمر الدفاع رقم 32، وبموجبه حددنا آلية الدخول إلى المؤسسات والدوائر، وهناك تقارير دورية تذهب إلى رئيس الوزراء”.

وأكّد الوزير أن “محال التموين الصغيرة “الدكاكين” محال الألبسة، الحلويات، والمخابز، غير مشمولة باشتراط إظهار “سند أخضر”.

وحول أمر الدفاع رقم 46، لفت الشمالي النظر إلى أن “الهدف منه هو تشجيع من تبقى ممن لم يأخذ لقاح كورونا، والهدف ليس مادياً أو لإعطاء المخالفات”.

وأكّد الوزير أهمية الالتزام بالتدقيق “سند أخضر” على أي شخص بهدف حماية المواطنين.

دراسة آلية لإلغاء المخالفات المتعلقة بوضع الكمامة في المرحلة الماضية

أعلن رئيس لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية خالد أبو حسان، الاثنين، عن دراسة مع وزارة المالية بشأن آلية لإلغاء المخالفات المتعلقة بوضع الكمامة في المرحلة الماضية.

أسعار النفط ترتفع مع تعافي الطلب من جائحة كورونا

ارتفعت أسعار النفط إلى أعلى مستوياتها منذ سنوات الاثنين؛ بدعم من تعافي الطلب، وارتفاع أسعار الغاز الطبيعي والفحم الذي شجع المستخدمين على التحول إلى زيت الوقود والديزل لتوليد الكهرباء.

وارتفعت العقود الآجلة لمزيج برنت 59 سنتا، أي 0.7% إلى 85.45 دولارا للبرميل بحلول الساعة 09:00 بتوقيت غرينتش، بعد أن صعد في وقت سابق إلى 86.04 دولارا، وهو أعلى سعر منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2018.

وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 90 سنتا، أي 1.1% إلى 83.18 دولارا للبرميل بعد أن لامس 83.73 دولارا للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2014.

وقد ارتفعت عقود برنت وغرب تكساس بنسبة 3% على الأقل الأسبوع الماضي.

وقال محللون من بنك “ايه.إن.زد” في مذكرة الاثنين “من المرجح أن يساعد تخفيف القيود حول العالم في انتعاش استهلاك الوقود”، مضيفا أن التحول من الغاز إلى النفط لتوليد الكهرباء وحده يمكن أن يعزز الطلب بما يصل إلى 450 ألف برميل يوميا في الربع الرابع.

وأضاف “بما أن نقص الفحم والكهرباء والغاز الطبيعي يؤدي إلى طلب إضافي على الخام، يبدو أن ذلك لن يقترن بزيادة كبيرة في البراميل من أوبك+ أو الولايات المتحدة”.

وقال رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا الاثنين، إن بلاده ستحث منتجي النفط على زيادة الإنتاج، واتخاذ الخطوات اللازمة لتخفيف الآثار على الصناعات التي تضررت من الارتفاع الأخير في تكاليف الطاقة.

وزير الصناعة والتجارة يبحث مع السفير المصري سبل تعزيز التعاون الاقتصادي

بحث وزير الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي، الاثنين،مع السفير المصري لدى الأردن شريف كامل عددا من الموضوعات التي تخص التعاون الاقتصادي بين البلدين في مختلف المجالات بخاصة التجارية منها.

وأكد الشمالي متانة العلاقات بين الأردن ومصر في مختلف المجالات التي يجب أن تنعكس على مستوى التعاون الاقتصادي بينهما.

وأكد أيضا استمرار العمل لأجل تعزيز حركة التجارة البينية وإزالة صعوبات قد تواجهها، وتعظيم الاستفادة من الفرص المتاحة في كلا البلدين، وتحفيز القطاع الخاص الأردني والمصري لإقامة مزيد من الشراكات الاقتصادية لخدمة البلدين ومتابعة تنفيذ مخرجات اللجنة العليا الأردنية المصرية المشتركة في دورتها التاسعة التي انعقدت في عمّان آذار/مارس الماضي برئاسة رئيس الوزراء بشر الخصاونة ونظيره المصري مصطفى مدبولي.

وأشار إلى مواصلة الجهود أيضا لتعزيز التعاون الاقتصادي في إطار التعاون الثلاثي الذي يجمع الأردن ومصر والعراق وتنفيذ مخرجات القمم الثلاثية التي جمعت جلالة الملك عبدالله الثاني والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي ورئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي والعمل لتحقيق التكامل الاقتصادي في العديد من المجالات.

وأعرب السفير المصري عن اهتمام بلاده بالارتقاء بمستوى التعاون الاقتصادي مع الأردن في مختلف المجالات وزيادة حجم التجارة البينية وتحفيز القطاع الخاص في كلا البلدين لإقامة مزيد من المشاريع الاستثمارية وتحقيق التكامل في العديد من المجالات.

وبلغ حجم التجارة بين الأردن ومصر العام الماضي نحو 718 مليون دولار.

“البنك الدولي ساهم في دعم برامج الحكومة لمساعدة المواطنين الأشد تأثراً بتداعيات جائحة كورونا”

أشاد وزير التخطيط والتعاون الدولي ناصر الشريدة، بدور البنك الدولي في تمكين الحكومة الأردنية في مواجهة التداعيات السلبية لانتشار وباء فيروس كورونا من خلال دعم البرامج والخطط لمواجهة التداعيات الصحية والاقتصادية والاجتماعية.

وأضاف الشريدة، الاثنين خلال اجتماع محافظي الدول العربية لدى البنك الدولي مع رئيس مجموعة البنك ديفيد مالباس، عبر تقنية الاتصال المرئي ذلك ضمن فعاليات الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي، أن البنك ساهم في تقديم الدعم المالي والفني لتوفير المستلزمات والأجهزة الطبية واللقاحات لتمكين وزارة الصحة من الاستمرار في تقديم خدمات الرعاية الصحية للأردنيين والمقيمين.

وتناول الاجتماع القضايا التنموية المشتركة والتحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه المنطقة العربية، خصوصاً المتعلقة بعملية التعافي من الآثار السلبية التي خلفها انشار وباء فيروس كورونا.

وثمن محافظو الدول العربية لدى البنك الدولي الدور المحوري الذي يقوم به البنك في دعم الدول الأعضاء بمواجهة التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه المنطقة خصوصاً المتعلقة بانتشار وباء كورونا.

وأكّد محافظو الدول العربية على تطلعها إلى زيادة دور البنك في تقديم الدعم المالي والفني لدول المنطقة في مواجهة التحديات الرئيسية التي تواجه المنطقة التي تتمثل في انخفاض معدلات النمو الاقتصادي وارتفاع معدلات الفقر والبطالة، والتحديات المتعلقة بدعم الأنظمة الصحية في دول المنطقة.

وقال الشريدة، إنّ البنك الدولي ساهم في دعم برامج الحماية الاجتماعية الحكومية التي أطلقتها الحكومة الأردنية منذ بدء الجائحة لمساعدة المواطنين الأشد تأثراً بتداعيات الجائحة، كما قدم البنك الدعم المالي والفني للبرامج الحكومية التي تهدف إلى المحافظة على الوظائف في القطاع الخاص.

وأكّد، أهمية دور البنك الدولي في توفير المزيد من الدعم المالي والفني لتمويل الخطط الحكومية الخاصة بمرحلة التعافي الاقتصادي من الآثار السلبية التي خلفتها الجائحة التي تهدف إلى خلق المزيد من الوظائف وخصوصاً في القطاع الخاص.

وأشار، إلى أن تحدي اللجوء السوري وتبعاته على الاقتصاد الوطني لا يزال قائماً في ظل انخفاض مساهمة المجتمع الدولي في تمويل خطة الاستجابة الأردنية للأزمة السورية، مشدداً على أهمية دور البنك في تحفيز المجتمع الدولي لزيادة مساهته في تمويل هذه الخطة لتمكين الحكومة الأردنية من الإيفاء بالتزاماتها تجاه مواطنيها وتجاه اللاجئين السوريين وتمكينها من الاستمرار في تقديم الخدمات الاساسية، الأمر الذي سيساهم أيضاً في الإسراع في عملية التعافي الاقتصادي من تداعيات جائحة كورونا.

وشدد الشريدة، على أولوية التكامل الاقتصادي بين دول الإقليم وأهميتها في خلق الفرص الاقتصادية وتحسين الإنتاجية وتعزيز فرص العمل الشاملة والمستدامة لفئة الشباب في المنطقة، حيث أكد أهمية دور البنك في دعم المشاريع الإقليمية في مختلف القطاعات وخصوصاً قطاع الطاقة والمياه.

الليرة التركية تهبط لمستوى قياسي منخفض جديد مقابل الدولار

هوت الليرة التركية إلى مستوى قياسي منخفض جديد أمام الدولار الأميركي الاثنين، ولا يرى محللون فرصة تذكر لتعافيها بالنظر إلى ما وصفوه توقعات بخفض “غير رشيد” لأسعار الفائدة في وقت لاحق هذا الأسبوع.

ولامست العملة التركية، وهي الأسوأ أداء بين عملات الأسواق الناشئة هذا العام، أدنى مستوى لها على الإطلاق عند 9.35 مقابل الدولار، قبل أن تغلق عند 9.34 .

وخسرت الليرة 20% من قيمتها هذا العام، وجاء نصف هذا الهبوط منذ مطلع الشهر الماضي، عندما بدأ البنك المركزي إعطاء إشارات تيسيرية، على الرغم من ارتفاع التضخم إلى نحو 20%.

ودأب الرئيس رجب طيب اردوغان، على مطالبة البنك المركزي بتيسير السياسة النقدية ويعتبر محللون أن تدخله أدى إلى تآكل مصداقية السياسة النقدية في السنوات القليلة الماضية.

ودفع خفض مفاجئ للفائدة بمقدار 100 نقطة أساس الشهر الماضي الليرة إلى هبوط حاد. وانقسم خبراء اقتصاديون استطلعت وكالة رويترز آراءهم بشأن حجم خفض الفائدة المتوقع في اجتماع لجنة السياسة النقدية الخميس، إذ توقع بعضهم خفضا قدره 50 نقطة أساس، بينما توقع آخرون خفضا بمقدار 100 نقطة أساس.

رويترز

إعلان عن استثمارات أجنبية “خضراء” في بريطانيا بنحو 10 مليارات جنيه إسترليني

يُعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، خلال قمة عالمية الثلاثاء، عن استثمارات أجنبية تناهز قيمتها الإجمالية 9.7 مليار جنيه إسترليني لدعم “النمو الأخضر” في المملكة المتّحدة، بما في ذلك مشروع لشركة “إيبيردرولا” الإسبانية لبناء مزرعة رياح بحرية ضخمة.

وقالت الحكومة البريطانية في بيان، إنّ رئيسها سيُعلن خلال القمّة عن 18 اتفاقية من شأنها أن تخلق “ما لا يقلّ عن 30 ألف وظيفة” في بريطانيا، وأن “تدعم النمو في قطاعات رئيسية مثل الطاقة المنتجة من الرياح والهيدروجين، والإسكان المستدام، واحتجاز وثاني أكسيد الكربون وتخزينه”.

وسيفتتح جونسون الثلاثاء، “قمة عالمية للاستثمار” تنظّمها حكومته، كما سيلتقي الملياردير بيل غيتس للتباحث وإياه في التحوّل الطاقوي ودور القطاع الخاص في مواجهة التغيّر المناخي، بحسب البيان.

ونقل البيان عن جونسون قوله إنّ “هذه هي البداية فقط، وسنرى شراكات ‘خضراء‘ أخرى تُبنى في قمّة” الثلاثاء.

ومن بين الاتفاقيات التي سيُعلَن عنها خلال القمة، هناك مشروع استثماري لبناء مزرعة رياح بحرية أكّدت شركة “إيبيردرولا” الإسبانية للطاقة “عزمها على استثمار 6 مليارات جنيه” فيه بالاشتراك مع شركة “إس إس إيه” ومقرّها في إسكتلندا، وذلك بعد أن تستحصلا على التراخيص اللازمة له.

وهذا المشروع الذي يُتوقّع أن يخلق 7000 فرصة عمل، سيكون أكبر مزرعة رياح بحرية تبنيها إيبيردرولا في العالم وسيولّد طاقة كهربائية تكفي 2.7 مليون منزل في المملكة المتحدة.

إضافة إلى ذلك، تعتزم شركة الخدمات اللوجستية “برولوجيس” استثمار 1.5 مليار جنيه إسترليني على مدى 3 سنوات لبناء مستودعات خالية من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في عدد من مناطق المملكة المتحدة، بما في ذلك العاصمة لندن.

ويُتوقّع أن يخلق هذا المشروع 14000 فرصة عمل، وفق بيان الحكومة البريطانية.

بحث آلية لتسديد مستحقات الموردين المترتبة على المولات

ترأس وزير الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي اجتماعا الاثنين، دعت إليه الوزارة وضم ممثلين عن القطاعين الصناعي والتجاري وعدد من المسؤولين للتباحث حول آليات توريد البضائع من المنتجين والتجار إلى المولات وتسديد المستحقات المالية المترتبة عليها بما يحقق مصالح جميع الأطراف ودون إلحاق الضرر بها.

وأكد الشمالي في بيان صحفي الثلاثاء أن الوزارة معنية بمصالح الصناعيين والتجار والموردين والجهات ذات العلاقة على حد سواء وتتدخل عندما تجد أن هنالك خللا أو إشكالية تحتاج إلى معالجة ولوضعها في الإطار الصحيح خدمة لجميع الأطراف وحتى تسير مجريات تزويد المولات والمحال التجارية بالشكل السليم.

وقال إن الوزارة تعمل بتشاركية مع القطاعين التجاري والصناعي ولذا جاء عقد هذا الاجتماع للاتفاق على آلية تضمن تسديد مستحقات موردي البضائع إلى المولات ضمن فترات زمنية معقولة تناسب الجميع وتحقق مصالحهم دون تأخير غير مبرر .

وتم الاتفاق على عقد لقاء منفصل لكل من الصناعيين وموردي البضائع وآخر لأصحاب المولات لمزيد من التباحث لوضع آلية واضحة ومحددة لتسديد المستحقات المالية بحيث يتم التوصل إلى الآلية المناسبة برضا الأطراف كافة خلال شهر .

وبناء على الاستفسارات من قبل الحضور أوضح الشمالي ما ورد في البلاغ 46 وأكد أهمية تعاون الجميع وخاصة القطاعات الاقتصادية للوصول إلى مرحلة التعافي الاقتصادي وتفادي العودة للوراء من خلال الالتزام التام بأوامر الدفاع والبلاغات الصادرة عنها بخاصة البلاغ 46 الذي يشكل أساسا لتجاوز الظروف الراهنة والحد من انتشار وباء كورونا.

من جانبهم أكد رئيس غرفتي صناعة الأردن وعمان فتحي الجغبير ورئيس غرفة تجارة عمان \رئيس نقابة تجار المواد الغذائية خليل الحاج توفيق وعدد آخر من ممثلي القطاعين التجاري والصناعي وأصحاب مولات ومتاجر كبرى التزامهم بمتطلبات السلامة العامة وتطبيق أوامر الدفاع والبلاغ 46 بما يضمن عدم العودة للوراء واستمرار المنشآت كافة في عملها.

وقدموا عددا من المقترحات بشأن آلية تسديد المستحقات المالية المترتبة على المولات لصالح الصناعيين والموردين.

وحضر اللقاء مدير عام المؤسسة الاستهلاكية المدنية سلمان القضاة وعدد من مسؤولي الوزارة.

“سند أخضر” يتطلب تحميل التطبيق بدون تفعيل الحساب

أكدت وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة، الثلاثاء، أن عملية تفعيل “سند أخضر” تتطلب فقط تحميل التطبيق الحكومي الإلكتروني (سند)، بدون تفعيل الحساب على التطبيق.

ويعني “سند أخضر” أن الشخص متلقٍ لجرعتي اللقاح، أو حصل على جرعة واحدة منه ولم يتخلف عن موعد الجرعة الثانية، أو لديه فحص PCR سلبي قبل 72 ساعة من عملية التفتيش.

وردا على استفسارات  بينت الوزارة أنه بمجرد تحميل التطبيق يمكن الدخول لبند “تفتيش” من الواجهة الخارجية للتطبيق، وبعدها يُجرى إدخال الرقم الوطني أو مسح الهوية من الجهة الخلفية للحصول على إشارة “سند أخضر”.

كما أكدت الوزارة إمكانية الاستفادة من خيار “الهوية الصحية” وخدماته بدون تفعيل حساب سند، عبر إضافة الرقم الوطني والهاتف واستلام رمز أمان فوري يمكن من الدخول للهوية الصحية والاستفادة من الخيارات المتاحة كافة.

ويشير “سند أحمر” إلى أن الشخص لم يتلق المطعوم المضاد لكورونا وليس لديه فحص بي سي آر، وبذلك سيمنع من دخول المنشآت.

فيما رصدت “المملكة” حالة لشخص ظهر له “سند أحمر” رغم تلقيه جرعتي اللقاح وإجرائه فحصا سلبيا بعدما أصيب بالفيروس، وتظهر الملاحظة التي اطلعت عليها “المملكة” التالي: “عمر الإصابة أقل من 10 أيام رغم وجود فحص سلبي”.

وأشار صاحب العلاقة أن ظهور “سند أحمر” سيؤدي لتعطله داعيا لاعتماد الفحص السلبي حتى لو لم يمض على الإصابة 14 يوما.

مساعد الأمين العام للرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة الدكتور غازي شركس قال لـ”المملكة” بخصوص الشكاوى المتعلقة بظهور سند أحمر بعد أخذ اللقاح والحصول على فحص سلبي إنه بحال وجود شكوى تتعلق بظهور سند أحمر فيُجرى التواصل مع دائرة تكنولوجيا المعلومات في الوزارة وتقديم طلب وبحال وجود خطأ يجرى تصويبه.

دخل، أمس الاثنين، البند (1) من البلاغ (46)، الذي يمنع وجود أكثر من 10 أشخاص على طاولة واحدة داخل المطعم، حيز التنفيذ.

ويمنع البلاغ أيضا وجود أكثر مـن 15 شخصـاً علـى طاولـة واحـدة فـي سـاحات المطعم الخارجيـة، مع ضرورة وجود مسافة بين الطاولات لا تقـل عن مترين في جميع الأحوال.

وورد سابقا في أمر الدفاع رقم 19، فقرة تفيد بـ “عدم السماح لأكثر من 6 أشخاص بالجلوس على طاولة واحدة، وأن لا تقل المسافة بين الطاولات عن مترين”.

كما دخل البند ثالثا من البلاغ الذي ورد فيه “تلتزم المـولات ومراكز التسوق، ومنشآت القطاع المصرفي، وشركات الاتصالات ومعارضها، والمطاعم السياحية والشعبية، والمقاهي، والفنادق، ومكاتـب شركات توزيع الكهرباء، وشركات المياه، بعدم السماح لأي شخص بدخولها أو الوجود فيهـا إلا إذا كـان مـن الأشخاص المسموح لـهـم بالوجود فيـهـا وفقـاً لتطبيـق (سند أخضر)”، حيز التنفيذ الاثنين.

وتعاقـب المنشأة المخالفـة لأحكـام الفقرة السابقة بغرامـة مقـدارها ألف دينار للمخالفة الأولى على أن تصبح 3 آلاف دينار للمخالفة الثانية، و5 آلاف دينار للمخالفة الثالثة، وتغلق المنشأة فـي حـال تكرار المخالفة بعد ذلك، وفق البلاغ.

كما أصدر رئيس الوزراء بشر الخصاونة، في أيلول/سبتمبر أمر الدّفاع رقم 34 لسنة 2021، الذي ينظّم آليّة مراجعة الأفراد للمؤسّسات الرسميّة، ومشاركة طلبة المدارس الذين تزيد أعمارهم عن 12 سنة في الأنشطة المدرسيّة غير المنهجيّة.

ولا يسمح أمر الدفاع لأي شخص بمراجعة أي من الوزارات أو الدوائر الحكومية أو المؤسسات الرسمية أو المؤسسات العامة، إلا إذا كان تلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا، ولم يتخلف عن موعد الجرعة الثانية، أو حصل على فحص الكشف عن الفيروس بنتيجة سلبية ساري المفعول لمدة (72) ساعة (سند أخضر).

ويستثنى من أحكام الفقرة السابقة من يقوم بمراجعة المستشفيات والمراكز الصحية.

وتلتزم المؤسسات التعليمية بعدم السماح لأي طالب يزيد عمره على 12 سنة بممارسة أي من النشاطات المدرسية غير المنهجية إلا إذا كان مسموحا له بذلك وفقا لتطبيق (سند أخضر).

وتعاقب المؤسسة التعليمية التي تخالف أحكام الفقرة السابقة بغرامة لا تقل عن ألف دینار، ولا تزيد عن 3 آلاف دینار.

ويحظر على أي شخص دخول مبنى مطار الملكة علياء الدولي أو أي من مباني المعابر الحدودية البرية أو البحرية لغير غايات السفر إلى خارجها إلا إذا كان مسموحا له بذلك وفقا لتطبيق (سند أخضر).

وتسري أحكام أمر الدفاع 34 اعتبارا من الأحد الخامس من أيلول/سبتمبر.